الأربعاء , 28 سبتمبر 2022 - 8:24 مساءً
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى
أخبار عاجلة

بالتوسع في زراعة القمح المصري والمخزون الاستراتيجي بالصوامع : مصر آمنة لنهاية العام…

مصر القاهرة – وكالات : عمرو عبدالرحمن

ذكر السيد القصير، وزير الزراعة، لموقع “سكاي نيوز عربية” إن القاهرة تولي زراعة القمح اهتماما كبيرا منذ سنوات، باعتباره محصول استراتيجي مهم.

 

وأضاف القصير أن مصر تنفذ حاليا خططا للتوسع في استزراع القمح، وإضافة مساحات جديدة منه، في الدلتا الجديدة، وتوشكى وغيرهما.

 

 

وقال وزير الزراعة المصرية إن حجم المزروع من محصول القمح الاستراتيجي هذا العام، يناهز 3.6 مليون فدان، ومن المتوقع تجميع كميات من القمح من المزارعين المحليين تكفي احتياجات مصر لعدة أشهر مقبلة.

 

وشدد على أن الحكومة المصرية تركز اهتمامها حاليا على زراعة مزيد من المساحات بالقمح المحلي لتحقيق الأمن الغذائي للمصريين.

 

ويأتي اتجاه الحكومة المصرية للتوسع في استزراع القمح المحلي، في ظل تصاعد أزمة روسيا وأوكرانيا ونُذر الحرب المرتقبة بين الدولتين اللتين تعتبران من الموردين الرئيسيين لمحصول القمح إلى العالم.

 

ولفت السيد القصير إلى ارتفاع المساحة المزروعة بالقمح من 3.1 مليون فدان في عام 2018/ 2019، إلى نحو 3.6 مليون فدان، حاليا.

 

 

  • مصر آمنة بإذن الله

 

الرئيس عبدالفتاح السيسي ؛ سبق وأعلن إن الرقعة الزراعية زادت هذا العام بنحو 250 ألف فدان وتمت زراعتها بمحصول القمح.

 

وأضاف السيسي:”العام القادم المستهدف زيادة الرقعة الزراعية إلى مليون فدان، والذي يليه مستهدف من 1.5 إلى 2 مليون فدان”، موضحا أن الهدف هو تقليل الاعتماد على استيراد السلع الاستراتيجية من الخارج.

 

جاء ذلك في إطار جولة تفقدية لمقر الكلية الحربية، قبل أيام مضت، رافقه خلالها الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي والفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة وعدد من قادة القوات المسلحة.

 

  • احتياطي مصر من القمح

 

إلي ذلك؛  وتعليقا على مدى تأثير أزمة روسيا وأوكرانيا على توريد القمح من الدولتين إلى مصر، أعرب رئيس الوزراء مصطفى مدبولي عن أمله في أن تنتهي الأزمة الروسية الأوكرانية على خير دون أن تتطور الأمور إلى العنف.

 

وذكر مدبولي أن الاحتياطي الاستراتيجي المصري من القمح حاليا يكفي 4 شهور ونصف الشهر، والكميات التي سيوردها المزارعون المحليون خلال هذه المدة ستجعل المخزون كافيا حتى نهاية العام الجاري، بإذن الله.

 

وأضاف رئيس الوزراء في تصريحات إعلامية، أنه من المتوقع أن تجمع الحكومة هذا العام كمية أكبر مما جمعته العام الماضي من المزارعين، بعد زيادة سعر توريد القمح إلى الحكومة.

 

  • صوامع القمح صمام الأمان

 

جدير بالذكر؛ أن المشروع القومى للصوامع له دور عظيم في حماية الأمن الغذائي لشعب مصر، كإحدي المشروعات القومية التي أولتها الدولة المصرية اهتماما خاصا ورصدت له التمويل الخاص وكل أنواع الدعم لتحديثه وتطويره وإنشاء الصوامع الجديدة، ونظرا لأهمية القمح كسلعة رئيسة غذائية والمحصول النقدي الإستراتيجي قامت الدولة بإنشاء صوامع حديثة في كل محافظات الجمهورية لتخزين القمح وحفظه على أحد نظم تكنولوجيا التخزين في العامل وتطبيق النظام الحديثة في إدارتها.

 

ويعد المشروع القومي للصوامع واحد من خطط الدولة للحفاظ على الغذاء وتأمين المخزون الاستراتيجي منه،  وتضمن إنشاء نحو 50 صومعة، بسعة تخزينية تقدر بنحو 1.5 مليون طن.. موزعة على  17 محافظة.

 

 

حفظ الله مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *