الخميس , 24 يونيو 2021 - 8:22 صباحًا
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى

السماء تمطر خيرا دائما ؛ والحياه تلد خيرا كل يوم …

دكتور / محمود يحيي سالم ..
_________________________________
مفاجأه من العيار الثقيل …. فى الوسط الفنى الاوروبى (والامريكى ) تحديدا والكندى …
لقاء كل من النجم الرائع شون مينديز ( Shawn Mendes ) والنجم اللامع مطرب الشباب الاول فى امريكا جاستن بيبر ( Justin Bieber ) … لقاء غريب وعجيب ومدهش لنجمان تحدى كل منهما الاخر … بمنافسة نظيفه وقويه لاعداء فيها ابدا مثل مايحدث مع ( الفشله ) بعض المطربين العرب (!!!)
.. جاستين بيبر ( كندى ) الاصل والمولد .. امريكى الجنسية والاقامه .. وشون مينديز ايضا ( كندى ) … ولكنه مرتبط ارتباطا وثيقا بموطنه كندا …. رغم ان معظم نشاطه فى الولايات المتحده الامريكيه …. ولكن سرعان مايعود الى مسقط رأسه ( كندا ) ..
شون مينديز يتحلى بجزء كبير جدا من وقار الشباب والابتعاد عن ( البهرجه ) والمظهر المبالغ فيه فى الملبس والاداء والسلوك …. عكس جاستن بيبر … ذو الانطلاقه والحريه والملابس الغريبه المثيره للجدل وللدهشه …. ولكنه شخص شديد العاطفه والمشاعر الفياضه وملائكى الطباع ورومانسى بشكل اثار اعجاب شباب جيله من الفتيات الجميلات ….
وشون مينديز ذو الطباع الرجوليه الحاده والتى لاتخلوا ابدا من الروح الشبابيه العصريه المليئه بالحريه ( المقننه ) والغير مبالغ فيها … وهو ايضا (معشوق ) الفتيات فى العالم كله ..
كل منهما كاتب ومطرب وملحن وموزع وممثل ومنتج واستعراضى … بل واحيانا يشارك فى الاخراج والتنفيذ ….
كانت بداية شون مينديز عام 2013 … وبدايه جاستن بيبر عام 2007 – اى – قبل شون مينديز بحوالى 6 سنوات … شون مينديز 24 سنه تقريبا … وجاستن بيبر تقريبا 28 عاما .. بينهما 4 سنوات .. الا ان شهرة ونجومية شون منديز الاصغر سنا تفوقت على شهرة وجماهيرية جاستن بيبر الذى كان ضحية كثير من الاشاعات والكذب والتضليل ومحاولات تدميره فنيا .. ولكن جاستن بيبر تفوق على نفسه وانتصر على المصاعب وتحدى الايام والناس .. وعاد الى النجوميه بشكل اقوى .. وهذه طبيعة الحياه .. فالشر الذى يتعرض له الانسان الناجح لايستمر ابدا .. فالشر ( عاجز ) .. بل و( كسيح ) والانتصار دائما فى النهايه يكون للخير … ان طريق الشر قصير جدا جدا جدا جدا … والخير طريقه طويل جدا ..وحتى نهاية الحياه … والقلوب ( البيضاء ) هى العدو اللدود لوجه الشر الاسود .. وجه الشيطان واعوان الشيطان من البشر .. وهم اهل الشر والعداء والكراهيه والغل والحقد والغيبه والنميمه .. وهم فى العاده مرضى مصابون بأمراض نفسيه خطيره جدا …
جاستن بيبر تعرض لكثير من الاشاعات والتى اغلبها من مصادر عربيه .. فالعرب ملوك الغيبه والنميمه والاشاعات الكاذبه … ومعظم الاشاعات التى تنتشر فى اوروبا وامريكا يكون مصدرها ( الجاليات العربيه المقيمه هناك …. ) فالغرب والامريكان لايشغل بالهم من نجح ومن سقط .. ومن فعل ومن لايفعل … ومن هذا ومن هذه ومن يكون ومن تكون ؟ .. لااحد هناك يتدخل فى امور الناس بمثل الفجاجه والوقاحه التى يمارسها بعض العرب وهم يصرون اصرارا على التدخل فى خصوصية الغير او اقحام انفسهم فى الحياه الشخصيه لغيرهم .. قمة التدنى الاخلاقى وقمة ( البجاحه ) وسلوك بعيد كل البعد عن القيم والاخلاقيات والمبادئ والمثل والاداب العامه وتعاليم الرسل و الاديان ومنهج الكتب المقدسه السماويه والاعراف والقوانين .. فالعرب يمارسون هذه العاده القذره .. ولكى اكون صادقا ( بعض العرب) . وليس الكل .. فليست البشريه كلها واحد .. فهناك اهل خير وهناك اهل شر .. هناك الابيض وهناك الاسود .. لذلك اقول (بعض الناس) تمارس هذه العاده وتعشق التدخل فى خصوصيات الغير .. بل وتسعى لنشر الاكاذيب والاشاعات وتشويه صور الاخرين ( بدون سبب ) – فقط – مجرد مرضى …
والنجم جاستن بيبر توقف نشاطه لاكثر من عامين واصيب بحاله نفسية سيئه جدا .. تشبه الحاله النفسيه التى تعرض لها النجم المبدع المطرب الاسبانى الاصل الامريكى الجنسيه والاقامه ( انريكى ايجليسياس ) Enrique Iglesias ابن المطرب العالمى العظيم المبدع الاسطوره القدير ( خوليو ايجليسياس ) …. وانريكى ايضا تعرض للهجوم الشرس العنيف .. الا انه تحدى الزمن والاحداث وعاد بكل قوة لينافس العمالقه من جيله .. بل انه تفوق على كثير من النجوم مثل بريتني سبيرز (Britney Spears) .. وتايلور سويفت (Taylor Swift) … بل وقد تفوق على اشهر مطرب من مطربى جيله وهو ايمنييم ( Eminem ) انا شخصيا ( محمود يحيي سالم ) من اشد المعجبين بالمطرب الفذ المبدع ( ايمنييم ) Eminem …
وعودة الى جاستن بيبر ومنافسه شون منديز .. والقصه باختصار شديد ان النجمان قررا ان يجمعهما عمل فنى واحد يعود ريعه لصالح فقراء العالم … ( ياللروعه والجمال وحسن الاخلاق والرقى والتحضر والمشاعر الفياضه ) … وبالفعل جمع بينهما عمل مشترك رائع .. وكان من انجح واروع الكليبات فى العالم … وحمل عنوان ( Monster) او كما نقولها باللغه العربيه ( المسخ ) … وحقق الكليب اعلى نسبة مشاهدة فى العالم خلال 72 ساعه فقط ومن ثم حقق اعلى ايرادات فى تاريخ الغناء الحديث .. ان ذلك الحدث الفنى الكبير كان فى منتصف شهر نوفمبر 2020 … ثم فجأه اعادته معظم فضائيات العالم فى اليوم الاول والثانى من شهر مايو الحالى ( 2021 ) وقد التزمت بعض القنوات بتقرير عن اسباب لقاء بيبر ومينديز معا فى عمل فنى واحد لصالح فقراء العالم ولم يحصل اى منهما على اجر ( نهائيا ) …
لعل الشباب المعجبين بمثل هؤلاء النجوم الشباب يثقون كل الثقه فى ان الشهره والنجاح لاتمنع الانسان من ممارسة الخير ونشره … وان الشباب يوجد بينهم شباب رائع ومدهش وراقى ومتحضر ورقيق المشاعر ولديه حس انسانى رائع …
الخير ياشباب هو الذى يصنع الانسان الناجح … وتحدى الصعاب من اهم الامور التى لابد وان يتمسك بها كل الشباب … وعلى الشباب ايضا عدم الاكتراث لكلام الناس …. ولاينظر احدكم خلفه ابدا ولايهتم اى منكم بالقيل والقال .. ولايشغل بال احدكم مايدار حوله من غيبه ونميمه واشاعات ومحاولات لتشويه صورته وسمعته او التقليل من مكانته وتفوقه ونجاحه .. ففى النهايه لايصح الا الصحيح .. فى النهايه الخير هو المنتصر ….
كتبت عن جاستن بيبر وشون مينديز لاننى من محبى كل منهما .. فانا لست معجبا بفن جيل معين واحد فقط .. لا .. لا .. انا عاشق للكل .. خاصة انى اميل بشكل خاص وكبير للغناء الاوروبى والامريكى و اميل بشدة للفن الاوروبى والامريكى بشكل عام …. فكما سمعنا فى شبابنا عمالقة امثال خوليو ايجليسياس .. وشارل ازنافور .. وساشا ديستال .. وميشيل ساردو .. وجو داسان .. وفريدريك فرانسوا .. ومارى ماتيو … واديث بياف .. وجين مانسون … وكلود فرانسوا .. وجان فرانسوا ميكاييل .. وفرانك سينترا .. وانجل بيرت همبردنج .. ومات مونرو .. وتوم جونز .. والتون جون ..
ايضا نسمع الان شباب الجيل الحالى .. انا شخصيا استمع بشكل مستمر للفرنسى المبدع الشاب ( ستروماى ) والراحل الشاب جريجورى لومارشال …. وجوهان فيرا .. ومطرب العالم الاول ومطرب الكون الاول المعجزه الكونيه الصوتيه ( ديماش قودنبرجن ) الذى لم يسبقه صوت مثله منذ خلق ادم حتى الان …
الفن ونجوم الفن رحلة طويله جدا يصعب الانتهاء منها … والخير فى كل مكان .. حتى فى اهل الفن .. ومن الرائع ان تجد مطربك المفضل يميل للخير .. فبالتالى يرتفع رصيده فى قلبك .. واحيانا نتعلم من المشاهير امور كثيره جدا .. اهمها ان المال والشهره والنجوميه والجماهيريه والسلطه والنفوذ كلها امور لاتقف ابدا عائقا فى طريق الخير وممارسة الخير …
ان السماء تمطر خيرا دائما …. والحياه تلد خيرا كل يوم
________________________________
دكتور / محمود يحيي سالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *