السبت , 10 ديسمبر 2022 - 5:03 صباحًا
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى

“الخميس المُقبل” – بكلية البنات ؛ مؤتمر يناقش دور المُعلم في التحديث والرقمنة تزامناً ويوم مدرس اللغة الفرنسية …

مصر القاهرة – كتب : فهمى نديم

تحت رعاية أ.د. أميرة أحمديوسف شاهين عميدة كلية البنات ، و أ. د. حنان الشاعر وكيل الكلية للدراسات العليا ، ينظم قسم اللغة الفرنسية بكلية البنات جامعة عين شمس برئاسة د. سماح نصر ، ورشة عمل للإحتفال بيوم مدرس اللغة الفرنسية بعنوان “الرقمنة والممارسات الجديد” ، يتخلل الاحتفال عدة مشاركات لنخبة من أعضاء الجمعية المصرية لأساتذة اللغة الفرنسية ، وأساتذة من الكلية في أقسام اللغة الفرنسية وآدابها ، وقسم المناهج وطرق التدريس ، وقسم علم النفس وأساتذة من كلية الآداب جامعة بورسعيد والأساتذة في مجال اللغة الفرنسية.

 

يُقام الاحتفال الخميس المُقبل 24 نوفمبر الجاري من الساعة 9 ص الى 12 ظ بقاعة المؤتمرات بكلية البنات بجامعة عين شمس ، والذي يقام على هامشه عدة ورش تتناول أهم الممارسات الجديدة والمهن التي تنتظر الخريجين وسبل تطوير المحتوى الدراسى بما يتفق مع متطلبات العمل والثقافة الرقمية.

 

وعلى صعيد الورش المُقامة على هامش الاحتفال ، أشارت د. ريهام ناجى محاضر اللغة الفرنسية بكلية الآداب جامعة بورسعيد ، ومستشار مناهج اللغة الفرنسية بدار النشر هوريزون وعضو إتحاد الناشرين المصريين والعرب ، إلي أن ورشة “دور مُعلمي اللغة الفرنسية فى إطار عملية التحديث والرقمنة” تعد من أهم الورش التى تناقش تحديات التطور التكنولوجي السريع وأثاره علي مختلف المهن خاصة في التدريس والتدريب وإنعكاس هذه الثورة التكنولوجية علي صناعة النشر خاصة الكتاب المدرسي والكتاب الجامعي وما هي التحديات التي تواجه هذه الصناعة القومية في عصر الرقمنة ، لذا كان من الضروري الاستماع ومناقشة قطاع مهم مثل مُعلمي اللغة الفرنسية وكيفية استخدامهم للتكنولوجيا في تدريس اللغة.

 

حفظ الله مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *