الإثنين , 21 أغسطس 2017 - 8:26 صباحًا
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2016-03-12 10:05:09Z | |

شوقى غريب.. الفلاح الفصيح فى مهمة “على الشط”

أحد الأسماء البارزة فى تاريخ كرة القدم المصرية، لما قدمه من إنجازات منذ أن كان لاعباً فى غزل المحلة والمنتخب الوطنى، وعقب دخوله مجال التدريب مع منتخب الشباب والمنتخب الأول.

إنه شوقى غريب المدير الفنى الأسبق لمنتخب مصر، الذى اقترب من تولى تدريب الاتحاد السكندرى خلفاً للإسبانى ماكيدا.

غريب سيعود للدورى المصرى مرة أخرى بعد استقالته من تدريب الإنتاج الحربى فى شهر مارس الماضى، وكانت للفلاح الفصيح تجربة ناجحة للغاية مع نادى الاتحاد، ونجح فى قيادة الفريق لتحقيق المركز الخامس فى بطولة الدورى.

الفلاح الفصيح يقترب من زعيم الثغرالفلاح الفصيح يقترب من زعيم الثغر

على المستوى التدريبى، لمع اسم غريب بعد توليه مهمة المدير الفنى لمنتخب الشباب، والذى استطاع من خلاله تحقيق نتائج مميزة للغاية، حيث استطاع حصد الميدالية البرونزية فى بطولة كأس العالم للشباب التى أقيمت بالأرجنتين عام 2001، كما حصد المركز الثالث مع المنتخب الأولمبيى فى دورة الفرانكوفون، واستطاع غريب بناء جيل قوى من اللاعبين وقتها، أبرزهم جمال حمزة ووائل رياض ومحمد اليمانى وأمير عزمى مجاهد وحسام غالى، وأحمد أبو مسلم وأبو المجد مصطفى ومحمد صبحى ومحمد زيدان.

شوقى غريبشوقى غريب

وتولى غريب منصب المدرب العام مع حسن شحاتة المدير الفنى للمنتخب الأول عقب رحيل تارديللى عام 2005، ليساهم غريب بقوة فى تربع مصر على عرش الكرة الأفريقية لـ6 بطولات أفريقية متتالية، من 2006 وحتى 2010، ويصل المنتخب الوطنى للترتيب التاسع فى أفضل منتخبات على مستوى العالم.

وعاد غريب مديراً فنياً للمنتخب عقب رحيل برادلى الأمريكى، ولكنه لم يحالفه التوفيق فى تصفيات أمم أفريقيا ليفضل الابتعاد عن المنتخبات والعمل مع الأندية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *