الخميس , 18 أكتوبر 2018 - 2:55 مساءً
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى
أخبار عاجلة

مبادرة تعدد الزوجات أمام البرلمان والقومي للمرأة حلا لظاهرتي الطلاق والعنوسة

القاهرة – وكالات
انطلقت مبادرة جديدة تحت شعار ” الحق في تعدد الزوجات ” وفقا لشروط الشرع الإسلامي، وهو ما صفه مراقبون بأنه استعادة للتوازن بين حقوق الرجل وحقوق المرأة ، التوازن الذي اختل لصالح الرجل وعلي حساب المرأة منذ عصور الاحتلال الخارجي وخصوصا الاستعمار العثماني ، وبعد أن كانت المرأة معززة مكرمة أصبحت تابعة ومحظية وتباع في سوق الرقيق.
ولكن في ربع القرن الأخير تحولت كفة الحقوق واحنازت للمرأة علي حساب الرجل وهو ما نتج عنه خلل خطير في الاستقرار الاجتماعي وظهرت أجيال ضائعة بلا انتماء ولا هوية ولا شخصية مميزة سواء كرجل أو امرأة.
وكانت أخطر نتائج السلبيات التشريعية للمرأة علي حساب الرجل أن فضل كثير من الرجال عدم الزواج أصلا ، وبالمقابل ، تصاعد عدد النساء المطلقات إلي نصف مليون بزيادة بنسبة 64.9% عن الذكور بنسبة 35.1%.. وتقع حالة طلاق كل 3 دقائق، كمما تصاعدت أرقام السيدات بلا زواج إلي مستويات خطيرة وفقا لإحصائيات الجهاز المركزي للإحصاء.
من هنا جاءت المبادرة التي طالبت البرلمان بإجراء تعديلات تشريعية على قانون الأحوال المدنية، لإعادة حق الرجل الشرعي في تعدد الزوجات بشرط العدالة والقدرة.
مؤكدة أن القانون يقهر الرجل ويعطي حقوقاً أكثر للمرأة.
وشددت على ضرورة نشر ثقافة التعدد التي لا تتعارض مع الشريعة الإسلامية، ومن بين الأسباب التي ساقتها لدعم موقفها القضاء على تأخر سن الزواج، بعد أن وصلت معدّلات التأخر إلى أكثر من 13 مليون فتاة، وشددت على أن نشر وتشجيع ثقافة التعدد يُسهم في عدم دخول الأزواج في العلاقات غير الشرعية.

المصدر:البيان.الاماراتية

نصر الله مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *