الأحد , 24 أكتوبر 2021 - 6:05 صباحًا
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى

ماريهان عماد … حكاية جميلة الجميلات التي وقعت في غرام الميكيب

د. أحمد عبد الصبور

فتاة طموحة … متعددة المواهب … لديها تطلعات كبيرة … إنها ” ماريهان عماد ” التي تخرجت في كلية الإعلام قسم علاقات عامة وإعلان ، ورغم دراساتها للجرافيك والتصميم أيضاً إلا أنها إتجهت إلى مجال التجميل وحققت فيه طفرة كبيرة أثبتت مدى موهبتها ، فهي تحب كل ما يتعلق بالموضة والجمال وتعتبر التغيير في الملامح من أسلوب حياتها فهي تكره النمطية والروتين ، لذلك تؤمن بأن المرأة هي أيقونة للجمال طالما إهتمت بنفسها وأصبحت مثالاً للفتيات يحتذين به .

خطفت “ ماريهان ” الأنظار أثناء حضورها فعاليات مهرجان إيجي فاشون في دورته السادسة وظهرت بإطلالة كشفت عن مدى أناقتها وتفاصليها التي ميزتها عن الأخريات وهو ما ظهر جلياً في تعليقات المتابعين لها على حسابها على وسائل التواصل الإجتماعي المختلفة ، لدرجة جعلت الكثيرين يصفونها بأنها جميلة الجميلات … والأنثى الساحرة …

وكشفت ” ماريهان ” عن أنها تطمح أن تمتلك مركزاً للتجميل في المستقبل وهو ما دفعها لتعلم فن الميكياج سريعاً معتمدة على نفسها حتى لا تكون في حاجة إلى مساعدة أحد ، مشددة على أنها لا تحب أن تكون رئيسة في العلم بل تفضل أن تفعل كل شئ بيديها حتى تصقل خبرتها وموهبتها .

ولم تخفي “ ماريهان ” حبها للتمثيل وكذلك الجلوس على كرسي المذيع ولكنها تعتبرها خطوة مؤجلة قد تحدث في المستقبل ، خاصة أنها تلقت العديد من العروض للمشاركة في أعمال فنية .

وقالت ” ماريهان ” إنها تفضل الميكياج الهادي الذي يضفي بساطة وهدوء على إطلالة الأنثى وهو ما ترى أنها يميزها عن خبيرات التجميل الأخريات اللاتي قد يلجأن إلى الميكياج الصارخ ، موضحة أنها أثناء تلقيها كورس التجميل كانت حديثة العهد بهذا المجال مقارنة بمن كانوا معها الذين كانوا يعملن منذ سنوات غير أنها تفوقت عليهم في زمن قياسي .

وعن التحديات التي تواجهها أوضحت ” ماريهان ” أنها تتعامل مع الميكياج ليس كوظيفة لكن كهواية للترفيه ، مشددة على أنها تحب أن تخرج كل طاقتها في الشغل وتعشق المغامرة وخوض التجارب المتخلفة التي منحها خبرة في أمور الحياة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *