الأحد , 24 مارس 2019 - 4:09 مساءً
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى

علي أرض التوحيد ؛ رئيس الجمهورية يفتتح مسجد الفتاح العليم بالعاصمة الإدارية الجديدة

القاهرة – عمرو عبدالرحمن


علي أرض التوحيد البالغ عمره في مصر أكثر من 40 ألف عام، افتتح السيد / عبدالفتاح السيسى ، رئيس الجمهورية مسجد الفتاح العليم بالعاصمة الإدارية الجديدة، حيث شهد رفع أول أذان من على مئذنته الهائلة ثم أدى الرئيس صلاة العشاء بصحبة شيخ الأزهر والرئيس الفلسطينى محمود عباس أبو مازن.

رفع الأذان بصوت الشيخ مصطفى عاطف خليل ، من المسجد الذى يعتبر درة العمارة الإسلامية الحديثة، وجوهرة الإنشاءات داخل العاصمة الإدارية للدولة، ويمثل إنجازا جديدا يضاف لسلسلة إنجازات الدولة المصرية فى مجال البناء والتشييد، ليصبح من أكبر المساجد فى المنطقة العربية.

وأدى الرئيس عبد الفتاح السيسى، أول صلاة بمسجد “الفتاح العليم”، بالعاصمة الإدارية الجديدة ويؤدى صلاة العشاء بداخله ويشاركه الرئيس الفلسطينى محمود عباس أبو مازن.

ويعتبر المسجد درة العمارة الإسلامية الحديثة، وجوهرة الإنشاءات داخل العاصمة الإدارية للدولة، ويمثل إنجازا جديدا يضاف لسلسلة إنجازات الدولة المصرية فى مجال البناء والتشييد، ليصبح من أكبر المساجد فى المنطقة العربية.

وشارك فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، فى افتتاح مسجد “الفتاح العليم” وكاتدرائية “ميلاد المسيح”، بالعاصمة الإدارية الجديدة، ويرافقه وفد من أبناء الأزهر الشريف.

استمع الرئيس السيسي إلى شرح اللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة حول كاتدرائية ميلاد السيد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة.

فيما أكد اللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، أن 30 ألف مهندس وفنى وعامل شاركوا فى بناء مسجد الفتاح العليم بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وخلال شرح تفصيلى حول مسجد الفتاح العليم، بحضور الرئيسين عبد الفتاح السيسى، ونظيره الفلسطينى محمود عباس أبو مازن، قال “الوزير”، إن الشركات المصرية التى شاركت فى بناء حصلت فقط على 25% من مستحقات العمل، ولم يحصلوا على باقى المبلغ، ولكنهم قرروا استكمال الأعمال وأن يقدموا الجامع والكاتدرائية هدية لشعب مصر، مضيفًا :”سنكمل جمع التبرعات بعد الافتتاح لاستكمال سداد المستحقات للشركات المصرية”.

نصر الله مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *