الخميس , 19 سبتمبر 2019 - 9:30 صباحًا
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى

شهادة و وصية و بلاغ …

  • ما كان رسول الله ولا آل بيته ولا صحابته، سنة و لا شيعة و لا إخواناً و لا سلفيين و لا وهابيين و لا أشعرية و لا ماتريدية و لا كلامية و لا جهمية و لا باطنية و لا من أي فرقة ولا طريقة ولا مذهب ولا جماعة
  • عاشوا جميعا وماتوا حنفاء موحدين علي ملة أبيهم سيدنا إبراهيموعلي رسله وأنبيائه ومن تبعهم بإحسان إلي يوم الدين.
  • أدعو ربي أن أكون منهم ، اللهم آمين.
  • {قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ دِينًا قِيَمًا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا}
  • {أَنْتَ وَلِيِّي فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ}
  • {قُلْ مَا كُنتُ بِدْعًا مِّنَ الرُّسُلِ وَمَا أَدْرِي مَا يُفْعَلُ بِي وَلَا بِكُمْ}
  • {شَرَعَ لَكُم مِّنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ}
  • {سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ ۖ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا}
  • {صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ صِبْغَةً وَنَحْنُ لَهُ عَابِدُونَ}
  • {وَأَن لَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاءً غَدَقًا}
  • {وَأَنَّ هَٰذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ ۖ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ}
  • تَرَكْتُكُمْ عَلَى المَحجّةُ الْبَيْضَاءِ ، لَيْلُهَا كَنَهَارِهَا لا يَزِيغُ عَنْهَا إِلاَّ هَالِكٌ – (المحجة ؛ طريقة رسول الله وسنته التي تلقاها وحياً من ربهمع القرآن الكريم، ومن بعد موته انتهي الوحي، وانتهت الرسالة، واكتمل الدين، فلا وحي، ولا رسالة، ولا دين، بعد موته )”

 

  • اللهم بلغت . اللهم فاشهد .
  • بقلم/ عمرو عبدالرحمن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *