السبت , 19 أكتوبر 2019 - 6:26 مساءً
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى
أخبار عاجلة

سامح سامي .. الثقافة على جناح الصوت والضوء

 

مروة السوري

منذ ٥ سنوات صدرت مجلة الفيلم لتسد فراغا كبيرا في الصحافة السينمائية المتخصصة، والتي تعاني منذ سنوات طويلة. وربما لا توجد مطبوعة متخصصة أخرى مستمرة وتصدر بانتظام سوى مجلة الفيلم، خاصة بعد توقف تجربة مجلة الفن السابع للفنان محمود حميده. كثيرون يرجعون الفضل إلى النقلة التي شهدتها المجلة إلى الكاتب سامح سامي الذي يعد من الأسماء البارزة في الوسط الصحفي والثقافي. بدأ عمله الصحفي في جريدة الراية المصرية، وهو طالب بكلية الإعلام قسم الصحافة، وأجرى عدة حوارات أهمها مع الأديب العالمي نجيب محفوظ، وهو الحوار الذي كان له صدى واسع لدرجة أن محفوظ علق عليه في زاويته بالأهرام مع الكاتب محمد سلماوي. ثم انتقل للعمل بجريدة الأهرام والحياة اللندنية والعمل مع الأديب الكبير إبراهيم أصلان. وفي الوقت نفسه عمل في جريدة وطني وأسس هناك مركزا للتكوين الصحفي،أشادت به نقابة الصحفيين ومنحت سامح سامي شهادة تقدير لدوره البارز في تأسيس المركز ومحاضراته في الفلسفة وكذلك في الفنون الصحفية. وقد خصص فصلا في كتاب”العمل الأهلي”،  الصادر عن الهيئة العامة للكتاب ضمن مشروع مكتبة الأسرة عن ذلك المركز ودوره.

بعد ذلك انتقل إلى جريدة الشروق منذ تأسيسها حتى وصل إلى رئيس القسم الثقافي بها. كما شارك في تأسيس قناة “أون تي في”، وكان عضوا في مجلس تحرير القناة والبرنامج الرئيسي بها. كما كان رئيسا لتحرير برنامج جسور وعلى الهادي بقناة سات ٧ وأيضا رئيس تحرير برنامج سيادة النائب بقناة القاهرة والناس.

تولى رئاسة تحرير مجلة الفيلم منذ ثلاث سنوات، وأدخل فيها دما جديدا من الشباب والنقاد والأكاديميين. كما أصدر سلسلة جديدة هي كتاب الفيلم، والتي تهتم بنشر الأبحاث السينمائية، ومنها كتاب الدكتور مالك خوري رئيس قسم السينما بالجامعة الأمريكية في القاهرة (السينمات البديلة). يدير أيضا جمعية النهضة العلمية والثقافية “جزويت القاهرة” صاحبة الدور البارز في حركة الثقافة والفن في مصر، وعمل سامح سامي خلال إدارته على توسع الجمعية وأسس مدرسة في أسيوط للسينما التسجيلية، وكان لها صدى واسع، حيث حصلت أفلام طلبة المدرسة على جوائز من مهرجان زاوية للسينما، وكذلك على عدة جوائز وتكريمات من مهرجان دوت مصر.

سامح سامي ناقد سينمائي، درس النقد السينمائي في جامعة عين شمس، فضلا عن تدريسه فنون الكتابة الصحفية في أكاديمية الشروق، أنتج فنيا العديد من الأفلام من جزويت القاهرة التي تضم بالإضافة إلى أنشطتها المتعددة أربع مدارس تعليمية، هي السينما والرسوم المتحركة والمسرح والعلوم الإنسانية. يولي سامح سامي اهتماما بالسينما البديلة التي تتوافق مع رؤية جزويت القاهرة في انتاج أفلام مستقلة وبديلة عن السينما التجارية. 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *