الأربعاء , 15 أغسطس 2018 - 2:58 صباحًا
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى
أخبار عاجلة

جيهان الجلاصي مغرمة بالطرب .. استمدت نجاحها من المسرح واستلهمت فنها من الكبار

رسالة تونس الخضراء – بقلم الإعلامي / سليم سعيد

ضيفتي في حوار الصراحة لهذا اليوم ، صوت طربي يذكرنا بالزمن الجميل، زمن الكلمة الصادقة و اللحن الشجي و الإحساس العميق، هي فنانة  تونسية إبنة الفنان الكبير و عازف الناي و المقلد بإمتياز للأصوات العربية ” جلول الجلاصي” الذي  علمها  أصول الفن ، هي الفنانة الصاعدة جيهان الجلاصي، أدعوكم أعزائي عزيزاتي إلى متابعة تفاصيل هذا الحوار …

 

* الفنانة الصاعدة جيهان الجلاصي ، مساء الفل والياسمين، رمضان كريم

مساء الورد سليم ، ومرحبا بكل قرائك الأفاضل في تونس وخارجها، رمضان مبارك عليكم وعلى جميع الأمة الإسلامية، وكل عام وأنتم بألف خير…

*جيهان ، لو نتحدث عن  بدايتك الفنية ؟

 

أكيد يا سليم ، أول خطوة كانت بمهرجان “ليالي الأغنية الطربية” في ديسمبر 2016

كانت فرصة جميلة للوقوف على المسرح (المكان الذي أشعر بقوة أنني أنتمي إليه) و قدمت أغنية “بتسأل ليه عليا” للمطربة المصرية فايزة أحمد و الحمدالله نالت إعجاب لجنة التحكيم و وجدت تفاعل كبير مع الجمهور و فزت بالجائزة الأولى

وكان أول مشجع و داعم لي والدي الفنان جلول الجلاصي  ، الذي  يقدم  لي  النصائح و  يطلب مني  دائما  المزيد  لأنه واثق من قدراتي الصوتية و موهبتي العالية …

 

*جيهان ماهي خطواتك الفنية القادمة ؟

 في الوقت الحالي، نحضر في مجموعة من الأغاني  مع الملحن الجزائري فاضل النوبلي و هي أغاني طربية شرقية من توزيع الفنان محسن الماطري الذي دعمني كثيرا و أنا سعيدة بهذه البداية التي أعتبرها مشرفة …

و قريبا سأنزل بهذه الأغاني و أرجو أن تلقى النجاح…

 

كما أنني أعد أغنية تونسية من ألحان الفنان  محمد صالح الحركاتي

 

*ماهو اللون الذي تميل إليه الفنانة جيهان الجلاصي؟

أحب كثيرا اللون الطربي و لكن أؤدي أيضا كل الألوان…

*جيهان ماهو دور الفنان جلول الجلاصي في مسيرتك الفنية ؟

 

الأب الفنان جلول الجلاصي شجعني كثيرا، هو إلي “غرمني بالفن” و علمني كيفية الغناء ..

كان دائما بالعود يغني لي و يحفظني الأغاني الصعبة إلتي نسيناها في الفترة الأخيرة للأسف مثل أغاني السيدة نعمة ربي يفضلها ، عرفني أيضا  على عدد من  الفنانين  مثل الفنان الكبير لطفي بوشناق و الفنان محسن الماطري الذي  كانت لي معه أول تحربة فنية.

عرفني الوالد أيضا بفنانين من خارج تونس مثل الفنان زياد برجي والعازف الكبير المصري ماجد الحسيني  وقد وجدت تشجيع كبير و إعجاب منهم…

 

*جيهان من يطربك في تونس؟

أكيد الفنانة ألفة بن رمضان و يسرى محنوش و أيضا محرزية طويل نعتبرهم من أجمل الأصوات

كذلك الفنان صابر الرباعي أحب إحساسه  كثيرا و هو يشرفنا في تونس و خارجها و المطرب الكبير لطفي بوشناق …

 

*جيهان ،  تراجع الفن الوتري في تونس بشكل كبير في حين انتعش الفن الشعبي و أغاني “الراب”.. هل أصبحنا نفتقد الى  الأصوات الطربية الحقيقية في تونس ؟ ام  ماذا؟

 

بالعكس يا سليم ، في تونس هناك أصوات عديدة رائعة كلها إحساس و صدق لكن هناك عوامل كثيرة ساهمت في تراجع الفن الوتري في تونس منها طريقهم  في انتاج الأغاني ليس صحيحا ، وهناك أيضا تقصير كبير  من البعض منهم ، لقلة إنتاجهم الفني ولأنهم إختارو إعادة الأغاني القديمة…

 كذلك الدعاية و الإعلام لم يساعدهم  بالطريقة المرجوة منه و اهتم في المقابل أكثر بفنانين الراب …

 

الفنانون الوتريون لم يختارو الكلمات أوالألحان المناسبة التي تتماشى وامكانياتهم الصوتية …

 

*كلمة الختام جيهان ؟

أشكرك سليم على هذا اللقاء، و انا سعيدة جدا و اشكر كل الناس الذين أحبوا صوتي و شجعوني  و اقول لهم انتظروا  جيهان الجلاصي في أعمال فنية جديدةو  يا رب تنال إعجابهم لأن  هدفي  الاول  كفنانة هو اسعاد  الناس وارجو  ان امثل  بلادي  تونس و اشرفها في كل المحافل الفنية

و إن شاء الله رمضانكم مبروك و ينعاد عليكم بالخير يا رب

 

.. وأتمني للفنانين الموهوبين يجدون حظهم في الميدان الفني و يصرون على تسجيل اسمائهم في الساحة الفنية  التونسية والعربية …

 

شكرا جزيلا سليم…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *