الإثنين , 26 أكتوبر 2020 - 4:34 مساءً
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى

الدكتور محمود يحيي سالم يكتب .. “قف وكفى تضليلا”

كتور / محمود يحيي سالم .. يكتب
… قف … وكفى تضليلا
_____________________________________
فى سورة الاسراء الايه ( 36 ) يقول المولى تبارك ( ولا تقف ما ليس لك به علم ) – صدق رب العزه جل علاه وتقدست اسماؤه –
ازعجنى والمنى واغضبنى رأى الاخ الدكتور ( ج / م ) فى واحده من اهم قنوات التليفزيون العربى والتى فقدت ( شعبيتها ) لدى اهل العلم واهل التخصص والنخبه المثقفه فى العالم …
وقد كانت صدمه عنيفة اصابت كثير من اهل العلم والثقافه .. عندما انكر الاخ الدكتور ( ج / م ) علم الانسان .. وقال :-
لايوجد مايسمى بعلم الانسان انما يوج الــــــ …………….. الخ .. الخ
قف .. قف .. وكفى تضليلا يادكتور ( ج ) .. قف ارجوك ولاتقحم نفسك فى امور لاتعلم عنها شيئا . ( لاتقف ماليس لك به علم ) … وارجوك دع العلم للعلماء … ولست ادرى كيف تمارس الطب النفسى … بل كيف حصلت على الدكتوراه (!!!!!) واسمع الاتى يادكتور (ج) :-
علم الانسان ( الانثروبولوجيا ) :-
هو علم يهتم بكل اصناف البشر واعراق البشر فى جميع الاوقات وبكل الابعاد الانسانيه ، فالميزه الاساسيه التى تميز علم الانسان بين كافة المجالات الانسانية الاخرى هو تأكيده على المقارنات الثقافيه بين كافة الثقافات .. هذا التميز الذى يعتبر اهم خاصيات لعلم الانسان يصبح شيئا فشيئا موضوع الخلاف والنقاش ، عند تطبيق الطرق الانثروبولوجيا عموما فى دراسات المجتمع او المجموعات .( هذا ليس كلامى انا – محمود يحيي سالم – هذا كلام اهل العلم والمعرفه والتخصص يادكتور ( ج ) …. وقد ذكر فى كافة المراجع العلميه ( المتخصصه ) ..
ولابد من الوقوف عند نقطة هامه .. وهى ان علم الانسان يقسم الى اربعة :-
1- علم الانسان الحيوى
2- علم الانسان الطبيعى
3- علم الانسان الثقافى
4- علم الانسان اللغوى
وان تحدثنا اولا عن علم الانسان الحيوى يمكننا القول بأنه يتطرق الى تنوع جسم الانسان فى الماضى والحاضر على حد السواء .. وبالتالى فهو يدرس التطور الجسمانى للانسان بالاضافه الى العلاقات بين الشعوب الحاليه وتأقلمها مع محيطها
وتطرق هذا العلم فى بعض الاحيان الى دراسة تطور الرئيسيات وكان يسمى علم الانسان الطبيعى مع وجود اختلاف فى المفاهيم
اما عن علم الانسان الطبيعى physicaL anthropology الذى يدرس الرئيسيات primatology وتطورالنوع البشرىhuman evolution وعلم الوراثه الجماعى population genetics واحيانا ايضا علم الانسان الحيوى biological anthropology
وعن علم الانسان الثقافى cultural anthropology وهو بمعنى اخرعلم الانسان الاجتماعى socio – cultural anthropology
المجالات التى درست من قبل علماء هذا العلم تتضمن شبكة العلاقات الاجتماعية .. الانتشار البشرى .. السلوك الاجتماعى..القرابات الاجتماعيه ..القانون السياسه .
العقيده .. الدين ..الانماط فى الانتاج والاستهلاك ..التربيه .. الجنس الاجتماعى gender ………………… واخرى
واخيرا علم الانسان اللغوىlinguistic anthropology الذى يدرس الاختلاف فى اللغه عبر الوقت والمكان .. والاستعمالات الاجتماعيه للغه .. والعلاقه بين اللغة والثقافه
اضف الى ذلك ( علم الاثار ) archaeology الذى يدرس البقايا الماديه للانسان فى المجتمعات .. وهذا العلم له استقلاليه تامه من الناحيه الدراسيه بغض النظر عن كونه علم له علاقه وثيقه مع الانثروبولوجى من حيث دراسة الثقافه الماديه التى تتعامل مع الاجسام الطبيعيه التى خلقت او استعملت ضمن مجموعه حيه راهنه او ماضيه كمحاولة لفهم قيمها الثقافيه .
وماسبق شرحه هو خلاصة اطلاعى على العديد من الابحاث والمراجع والمقالات العلميه .
هذا بالاضافه الى معلوماتى عن تاريخ علم الانسان ومؤسس هذا العلم … ولابد هنا من الاشاده او الاعتراف بأهم علماء علم الانثروبولوجيا وهم
1- ماكريت ميد
2- كلود ليفى شتراوس
3- روث بندكت
4- ايفانس ريتشارد
5- ايرك ولف
6- رادكلف براون
7- فرانز بواز
اما عن تاريخ وجذور علم الانسان .. فمن الواضح ان علم الانسان بدأت جذوره من التاريخ الطبيعى ، الذى كان يدرس طبيعة المجتمعات البشريه فى المستعمرات الاوروبيه .. فكان الباحثون يفتشون فى جميع نواحى الحياه والثقافه فى تلك المستعمرات بالتوازى مع تغطية وتصنيف الممالك الحيوانيه والنباتيه فى هذه المستعمرات .. وربما كانت هذه النشأه هى مايجعل الكثيرين يربط بين الانثربولوجيا والاستعمار والامبرياليه باعتبار ان الانثربولوجيا اداة استعماريه للتحكم بشعوب المناطق المحتله
هنا نستطيع القول ان نشوء هذا العلم حدث فى عصر التنوير فى القرن الـ 18 لدراسة المجتمعات البشريه كظاهرة طبيعية تعتمد على مبادئ بسيطه بمثابة قوانين طبيعية تحكم تحركها وتغيراتها ويمكن رصد متغيراتها تجريبيا ……
فمن ضمن الدراسات التى كانت تتم فى المستعمرات الاوروبيه كانت تتم ايضا دراسة المجتمعات البشريه وعادتها وقيمها ونظامها الاجتماعى بالاضافه الى دراسة المملكه الحيوانيه والنباتيه للمنطقه .
لكن رغم هذا الارتباط الوثيق فى النشأة مع الاستعماريه الا ان علم الانسان تطور لاحقا بشكل مستقل ليكون علما يحاول قدر الامكان ان يكون تجريبيا مستقلا شأنه شأن بقية العلوم.
واخيرا .. فان علم الانسان تطورت ايضا مناهجه كما تطورت المناهج البحثيه لبقية العلوم الانسانيه .
وبعد ان تعرفنا على الفرق بين علم النفس وعلم الانسان .. قد نجد من يطرح سؤالا :
هل هناك علاقة بين علم النفس وعلم الانسان ؟
الاجابة هى .. وباختصار :
ان علم النفس وعلم الانسان يربط بينهما احيانا بعض الامور وبعض النواحى العلمية البحثيه .. وهذا لايعنى اطلاقا عدم وجود فرق شاسع بينهما .. فلكل منهما استقلاليه خاصة …
لقد كتبت شهادة نهايتك كطبيب يادكتور ( ج ) .. لقد انهيت علاقتك بالطب وبعلم النفس ( نهائيا ) و( ( ازعجتنا واحزنتنا واغضبتنا ) ) وياليتنى ماسمعت وماشاهدت تلك الحلقه ( المزعجه ) فى تلك القناه التى فقدت ( المصداقيه ) بعد استضافتها لمن يقفوا عند ماليس لهم به علم ..
_______________________
الدكتور / محمود يحيى سالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *