السبت , 6 يونيو 2020 - 3:18 صباحًا
رئيس مجلس الإدارة د/ أحمد عبد الصبور
رئيس التحرير التنفيذي محمد يحيى
أخبار عاجلة

الاعلامية صفاء العليوة تكتب : اهل بلدي لا تقتلوا انفسكم

بقلم / صفاء العليوة
رسالة خوف وحذر وترقب وفي الوقت ذاته لكي نصل الي الطمأنينة المرجوة.
بسم الله الرحمن الرحيم الحافظ الحفيظ.
بسم الله علي بلدي التي يروي أن سيدنا نوح عليه السلام، تعجب عندما نزل بها بسفينته فلم يجد الملائكة التي وجدها في كل البلاد فعلم ان مصر يحرسها الرحمن.
لذا انزل الله في كتابة العزيز أن :
{ادْخُلُوا مِصْرَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ}

ولكن امرنا الله عز وجل وأمرنا رسول الله صلي الله عليه وسلم ان نحافظ علي أنفسنا من الوباء حتي ان الرسول صلي الله عليه وسلم استعاذ بالله من البلاد والوباء.
ومن هنا استعجبت كثيرا من الأشخاص الذين خرجو ليتظاهروا في الإسكندرية علي الرغم من ان الأزهر الشريف ناشد بالبقاء في المنزل واستغربت كثيرا من الأشخاص اللذين يملئون القطارات والمترو والذين يقومون بعمل فيديو بيفضحون مصر امام القنوات الخارجية واخرون ينشرون دعوات لبائعي متجولين لحلوي غزل البنات اكتشفنا انهم تابعي للتنظيم العالمي
واخرون يدعون مرضي الكورونا بنشر الوباء بين صفوف ضباط الجيش والشرطة واخرون ينشرون شائعات واخرون يستغلون الفرصة ويرفعون الأسعار او يحتجزون السلع ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
لم اجد في العالم كله نموذج لهؤلاء الكائنات حتي بين صفوف الكلاب الوفية جدا مقارنة بهم حتي الأسود لا تظلم بهذه الطريقه من هم هؤلاء وما هي تلك النفسيات الحقودة المريضه وجدت في العالم الغربي أناس في ألمانيا يشترون الطعام ويضعوه في الشارع لكن يحتاج
وفي إيطاليا يلقون بنقودهم في الشارع لانها لم يصبح لها قيمة وفي امريكا الجيش يعمل في المستشفيات لتعقيم الأسرة والمفارش الخاصة بالأسرة ويعملون كمسعفين ولم يقولو عنهم جيش المكرونة
وجدت حتي المافيا تجمع أموال لدعم بلادها
وهنا اسمع سكون عارم من قبل من كانو يتشدقون بأموالهم الكثيفة لم اسمع حالة تبرع من رجل من رجال الاعمال او فنان كبير او لاعب كرة غير محمد صلاح فما تلك الأحقاد التي في قلوبكم علي مصر
ولكن مصر باقيه بخير اهلها الطيبين
ندائي لكل المصريين حافظو علي انفسكم والتزمو تعليمات وزارة الصحة ولا تتكدسو في مكان حافظو علي انفسكم لاننا في اخطر مرحلة الأسبوعين القادمين اخطر مرحلة في تحديد مصيرنا اما عن من يريدون لمصر السوء ابشرو ان دعاء جميع الأنبياء وقسم الله لمصر ان من أراد بها وبأهلها سوءًا قصم الله ظهره
فيا من تريدون ايذاء مصر؛ كورونا جند من جنود الله
افيقو قبل ان تلقون رب يمهل ولا يهمل

حفظ الله مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *